امدرمان انترنت

مركز ثقافي وسياسي وإعلامي سوداني


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

خاطفا الطائرة السودانية سلما نفسيهما في ليبيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

طرابلس (رويترز)

قالت هيئة الطيران المدني الليبية ان خاطفي طائرة ركاب سودانية استسلما للسلطات في ليبيا يوم الاربعاء بعدما أفرجا عن جميع الركاب.

وخطفت الطائرة يوم الثلاثاء وعلى متنها 95 راكبا بعد اقلاعها من دارفور بالسودان متجهة الى الخرطوم.

وأرغمت على الهبوط في مطار الكفرة في جنوب شرق ليبيا.

ولم تعرف هوية الخاطفين أو الدوافع وراء قيامهما بخطف الطائرة وهي من طراز بوينج 737/200.

وافرج الخاطفان في البداية عن كل الركاب اضافة الى اثنتين من أفراد الطاقم واحتفظا بستة من افراد الطاقم رهائن بينما كانت تجرى مفاوضات معهما.

ونقلت وكالة الجماهيرية للانباء الليبية عن رئيس هيئة الطيران المدني محمد شليبك قوله ان الخاطفين نقلا الى احدى القاعات في مطار الكفرة بعد ان سلما نفسيهما.

وقالت هيئة الطيران المدني السودانية ان السلطات الليبية اعتقلت رجلين سودانيين لكن لم يعرف بعد سبب خطفهما للطائرة.

وقال عبد الحافظ عبد الرحيم المتحدث باسم هيئة الطيران المدني السودانية ان التحقيقات جارية الان وان كل ما قاله الاثنان هو أنهما يريدان الحصول على وضع لاجئين في باريس.

وقالت وكالة الجماهيرية للانباء ان الطيار أبلغ مسؤولين ليبيين في وقت سابق أن الخاطفين عضوان في أحد فصائل حركة تحرير السودان وهي جماعة لمتمردي دارفور وانهما كانا يريدان تزويد الطائرة بالوقود حتى يتمكنا من مواصلة الطيران لمقابلة زعيمهم عبد الواحد محمد النور في باريس.

لكن الفصيل الموالي لعبد الواحد النور نفى بشدة أن الخاطفين من أعضائه.

وقال فصيل اخر من حركة تحرير السودان بقيادة ميني أركوا ميناوي الذي وقع اتفاق سلام مع الخرطوم عام 2006 وهو الاتفاق الذي رفضه النور ان سبعة من ركاب الطائرة المخطوفة من أعضائه وبينهم ثلاثة من أعضاء السلطة الاقليمية الانتقالية في دارفور.

وعبر محمد التيجاني الطيب أحد أعضاء الحكومة الانتقالية من حركة تحرير السودان في تصريح للتلفزيون الليبي عن الارتياح لاطلاق سراحه وقال انهم شعروا بالرعب ليل الثلاثاء.

ووجه الشكر الى السلطات الليبية على الافراج عن المختطفين وقال ان هذا جاء نتيجة حوارهم الهاديء.

ويمزق الصراع دارفور منذ اندلاع تمرد ضد حكم الخرطوم قبل أكثر من خمسة أعوام. ويقول خبراء دوليون ان أكثر من 2.5 مليون من سكان دارفور شردوا كما سقط 200 ألف قتيل. ويقول السودان ان عدد القتلى نحو عشرة الاف.

والمتمردون منقسمون الى فصائل عديدة.

وكانت الطائرة قد أقلعت من نيالا عاصمة ولاية جنوب دارفور في طريقها الى الخرطوم. وذكرت وكالة الجماهيرية للانباء أن ليبيا سمحت للطائرة بالهبوط في أراضيها بعد أن أبلغ الطيار السلطات أن وقود الطائرة بدأ ينفد.

وكان جميع الركاب من السودانيين باستثناء ضابطي شرطة مصريين واثنين من الاثيوبيين وأوغندي.

وقال التلفزيون الليبي ان السلطات قدمت علاجا طبيا لبعض الركاب الذين أصيبوا باغماء في الطائرة بعد توقف نظام التكييف بداخلها عن العمل.

وقال شلبيك رئيس مصلحة الطيران المدني الليبية ان طائرة أخرى ستنقل الركاب الى السودان يوم الاربعاء.

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى