امدرمان انترنت

مركز ثقافي وسياسي وإعلامي سوداني


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

عرمان محمد احمد:البشير قال اليوم.. سنطبق الشريعة لنغيظهم !..عرمان محمد احمد:البشير قال اليوم.. سنطبق الشريعة لنغيظهم !..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]




البشير قال اليوم.. سنطبق الشريعة لنغيظهم !


عرمان محمد احمد



لدي افتتاح جسر كرري- الحلفايا، اليوم الجمعة ‏07‏/01‏/2011 اختتم رئيس نظام (الإنقاذ الوطني) عمر البشير حديثه برقصة، بعد ان كرر، وعيده بتطبيق (الشريعة)! و قال (الحدود البتغيظ الناس ديل بنطبقها) !! و( نحن بنجلد حداً وتعذيراً) وسنطبق الحدود علي (الفاسدين و الخارجين والمتربصين) وسنطبق الحدود (لنحمي المجتمع) .. و (ليعد للدين مجده اوترق فيه الدماء) ..! مع تكرار عبارة إراقة الدماء (الإرهابية) هذه عدة مرات!!

البشير والخيانة العظمي للوطن

إذا كانت الحدود هي (حدود الله) حقاً، فليس هناك ما يوجب تطبيقها بهدف (إغاظة الناس)! لكن البشير يعرف انه ( كذاب) وانه غير معني بتطبيق (حدود الله) وانما هو يزورها، بهدف ان يلبس إجرامه وفساده، ، ثياب القداسة الزائفة. والبشير الذي يريد ان يعيد للدين مجده (اوترق فيه الدماء) هوالذي اراق الدماء في جنوب السودان، بدون ان يعيد (للدين مجده) ثم انسحب بجيشه من الجنوب، بناء علي تعليمات الأمر- كان، تاركاً ( المجاهدين) و (الشهداء) الذين زوجهم من (بنات الحور) في حيرة من امرهم..!

هذا (الكذاب) قال لأهل الشمال قبل ايام (هذا الوطن استلمناه موحداً وسنسلمه للأجيال القادمة موحدا) ثم ذهب لأهل الجنوب(الكفار) قبيل ساعات من التصويت علي الإنفصال، وقال لهم انه سيساعدهم وسيدعم دولتهم المولودة من رحم (الجهاد) الذي، كان، ضد القوي الصليبية والصهيونية والإستكبار العالمي، كما كانوا يقولون لإهل السودان! و قال البشير عن الدولة التي ستنفصل عن نظامه بعد طول جهاد! ( نريدها دولة آمنة ومستقرة،ومستعدون ندعمهم حتى يقفوا على حيلهم!(. بعدما قال (اذا اختاروا الانفصال قرارهم على العين والرأس )!


هذا الديكتاتور الإرهابي، المطلوب للعدالة الدولية، في جرائم حرب، وجرائم ضد الإنسانية، يريد الآن- بعد خيانته العظمي للوطن- ان يجلد و يقطع ويقتل، المزيد من المواطنين، بأسم الشريعة. واذا لم تكن الشريعة قد طبقت طيلة سنوات حكم (الإنقاذ الوطني) الماضيات، فماذا كان يفعل البشير؟ هل كان (يرقص) طيلة الواحد وعشرين سنة الماضية؟ وعندما يقول الآن انه يريد ان يطبق الحدود علي (الفاسدين و الخارجين والمتربصين) يسأله لسان الحال: وهل يوجد في السودان اليوم، من هو افسد منك واخوانك، ايها الراقص الظام المستبد، حبيب الفناء، عدوالحياة ؟

البشير .. فشل ولايريد المغادرة!!

إنفصال الجنوب فُرض فرضاً علي البشير وجماعاته، مثلما فرض علي الحركة الشعبية( الوحدوية) نفسها!! لكن البشير المتشبث بكرسي السلطة والجاه، لا يريد ان يعترف بفشله، في حماية الوحدة الوطنية، التي ادي القسم الدستوري بأن يحميها، وهو، لا يريد ان يستقيل ويغادر كرسي الحكم، بعد ان فقد شرعيته، شأن غيره من الطغاة، الذي انتهوا، الي مزبلة التاريخ.

الواقع ان إتفاقية(السلام) لم تكن سوي( كموفلاج) لتمرير مخطط الإنفصال، الذي بصم عليه-طائعين- طرفا مشاكوس و نيفاشا. وبسبب الإنفصال، يمر السودان الآن بـ(عام رمادة) يجب ان تدرأ فيه الحدود بالشبهات عدلاً ،كا فعل الفاروق(عمر بن الخطاب). لكن الراقص (عمر البشير) يظن ان بإمكانه الإستمرار في سياساته الرعناء ،التي مزقت وحدة البلاد،و ان بإمكانه الإستمرار في اللعب مرة أخري، بكرت ( الشريعة) في الكيد لأهل السودان. البشير يتوهم ، ان رفع الشعارات الدينية، الكاذبة، يمكن ان يقيه من غضبة الشعب، ولعنة التاريخ. وهيهات !!


عرمان محمد احمد
‏07‏/01‏/2011



معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى