امدرمان انترنت

مركز ثقافي وسياسي وإعلامي سوداني


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

كشفت عن قصور فى التعامل مع الهجوم:لجنة تحقيق برلمانية تطالب بمحاسبة "المقصرين" فى احداث ام درمان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

كشفت عن قصور فى التعامل مع الهجوم

لجنة تحقيق برلمانية تطالب بمحاسبة "المقصرين" فى احداث ام درمان



وزير الدفاع

الخرطوم : الصحافة

اتهم تقرير لجنة التحقيق البرلمانية حول احداث ام درمان ، القوات المسلحة بالتقصير فى صد هجوم حركة العدل و المساواة على المدينة فى العاشر من مايو الماضى ، و اوصى بأقالة وزير الدفاع و حمله المسؤولية الاولى ، كما طالبب بمحاسبة المسؤولين عن التقصير .

وشدد التقرير الذى حصلت "الصحافة" على تفاصيله على ان حماية البلاد مسؤولية خالصة للقوات المسلحة و طالب بتدريبها و تسليحها . وفصل التقرير الذى رفع الى رئيس المجلس الوطنى مرفقا بتوصيات لجنة التحقيق البرلمانية برئاسة رئيس لجنة الامن و الدفاع ، الفريق شرطة جلال تاور كافى ، فصل الاجراءات التى اتخذتها لجنة التحقيق المكلفة من البرلمان مشيرا الى انها اجتمعت بوزارتى الدفاع و الداخلية و جهاز الامن الوطنى و المخابرات و والى الخرطوم ، الى جانب خبراء عسكريين ، بجانب الطواف على الولايات التى مرت بها قوات حركة العدل و المساواة ، و اوضحت اللجنة ان قوات الحركة المؤلفة من (1200 ) فرد دخلت فى اكثر من سبع معارك مع القوات المسلحة قبل دخول ام درمان و ذكرت بحسب المعلومات التى استقصتها اللجنة فى طوافها ان هزيمة الحركة بدأت فى شمال كردفان بعد ان قام الاهالى بقطع بقطع المياه عنهم و كشفت ان امرأة قتلت من قبل قوات الحركة اثناء قيامها بردم احدى ابار المياه بالرملة .

و كشف التقرير وجود قصور فى التعامل مع الهجوم ، لا سيما بعد الافادات التى ادلى بعض الخبراء العسكريين و التحليلات و المقارنة مع احداث 1976 و اعتبار الحادثة هجوما و ليس تسللا و اعتبر بعض المبررات التى اوردتها السلطات حول الهجوم غير مقنعة .

_________________________________________

حجب من "الصحافة" عدد اليوم الخميس

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى