امدرمان انترنت

مركز ثقافي وسياسي وإعلامي سوداني


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

معارك بالطائرات والأسلحة الثقيلة في دارفور..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 معارك بالطائرات والأسلحة الثقيلة في دارفور.. في الثلاثاء سبتمبر 09, 2008 2:01 pm


معارك بالطائرات والأسلحة الثقيلة في دارفور.. والأمم المتحدة تحذر من مجاعة

الجيش السوداني: نطارد عصابات.. وبرنامج الغذاء العالمي يهدد بإيقاف عملياته

السودان
واشنطن: الخرطوم: «الشرق الأوسط»
أكدت مصادر مختلفة وقوع معارك حامية، في مناطق شمال دارفور بغرب السودان، استخدم فيها الجيش السوداني الطائرات والاسلحة الثقيلة، لكن ناطقا بالقوات السودانية نفى وقوع أية عمليات ضد الحركات المسلحة، لكنه أكد انه يقوم بعمليات ضد عصابات نهب مسلح. وهدد برنامج الغذاء العالمي التابع للامم المتحدة إنه سيكون مضطراً لإيقاف جميع عملياته في الاقليم بعد ان تكررت الهجمات ضد قوافل الشاحنات التي توزع المواد الغذائية لنحو 3 ملايين شخص في الاقليم، مشيرا الى تعرض نحو مائة شاحنة للهجوم، واختفاء 70 في حين اعتبر ان 43 من السائقين في عداد المفقودين. وحذر البرنامج الاممي من حدوث مجاعة و«فجوة غذائية» خلال هذا الشهر في دارفور بعد ان تنفد المواد الغذائية التي توفرت من حصاد الموسم الماضي.
وحسب مصادر عسكرية فان القوات الحكومية السودانية سيطرت أمس على 3 مدن في منطقة جبل مرة في شمال دارفور بعد يومين من المعارك. وقال سعيد ابراهيم الهيلو وهو قائد في فصيل من جبهة تحرير السودان يقوده عبد الواحد محمد نور ان «الحكومة موجودة الان في بيرمزة شمال دارفور». واضاف في تصريحات ان المعارك التي بدأت السبت توقفت كذلك حول بلدة طويلة التي تسيطر عليها الان القوات النظامية.
من جهته نفى الجيش السوداني مجددا بانه يقوم بعمليات عسكرية ضد الحركات في دارفور، لكنه قال في بيان امس انه قام «بتنظيف منطقتي تارني والعرديبات العشرة شرق جبال مرة في شمال دارفور من لصوص كانوا يتخذون من المنطقتين، وكرا لممارسة انشطتهم الخاصة بقطع الطرق ونهب قوافل الاغاثة». من جهة أخرى، حذر برنامج الأغذية العالمي من أنه سيعلق عمليات توزيع المعونات الغذائية في دارفور اذا لم يتحسن الوضع الأمني في المنطقة. وقال في بيان «الهجمات ضد قوافل الشاحنات أدت الى اختفاء 70 شاحنة واعتبر 43 من السائقين في عداد المفقودين». وحذر ايضا من «فجوة غذائية» خلال هذا الشهر في دارفور بعد ان تنفد المواد الغذائية التي توفرت من حصاد الموسم الماضي. واوضحت مصادر الامم المتحدة ان حوالي 3 ملايين من اللاجئين والنازحين ظلوا يستفيدون شهرياً من المساعدات التي يقدمها البرنامج. ووصف مسؤول في البرنامج الهجمات بانها «قاسية» بيد ان المصدر لم يتهم صراحة جهة بعينها، لكن وردت اشارات واضحة حول وقوف الحركات المسلحة وراء هذه العمليات. وقال المصدر إن 100 شاحنة محملة بالمواد الغذائية، تعرضت للسطو منذ بداية السنة الحالي.

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى